بهدف تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص

رئيس وأعضاء مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات

يزورون مشغلي شركات الاتصالات (زين، أورانج، أمنية)

 

قام رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات المهندس بسام فاضل السرحان بزيارة شركات الاتصالات (زين وأورانج وأمنية)، يرافقه نائب رئيس المجلس الدكتور نائل العدوان، والمهندس بلال الحفناوي، والدكتور نوح الشياب من أعضاء المجلس، والتقوا خلال هذه الزيارة بالرؤساء التنفيذيين للشركات.

وأكّد المهندس بسام السرحان على أن هذه الزيارة تأتي ضمن توجه الهيئة لتعزيز الشراكة بين الهيئة وشركات قطاع الاتصالات، ومناقشة الخطط المشتركة بين الطرفين لما فيه مصلحة مستخدمي خدمات الاتصالات وضمان تعظيم دورها في الاقتصاد الوطني. وأكد السرحان على أن عقد هذه اللقاءات مع شركات الاتصالات المختلفة سيكون بشكل دوري للحصول على التغذية الراجعة والملاحظات الواردة من كافة شركات الاتصالات المعنية والهادفة إلى إنفاذ القرارات التنظيمية الصادرة عن الهيئة تحقيقاً لمصالح الأطراف كافة.

وخلال الاجتماع الذي عقد في مقار الشركات، تم بحث العديد من القضايا الهامة، ومنها، التركيز على السُبل الممكنة لتحسين البيئة التنظيمية والمحفزة للاستثمار في قطاع الاتصالات، وكيفية النهوض بهذا القطاع الحيوي من خلال تسريع إدخال التكنولوجيا المتطورة للمملكة - لا سيما تلك المتعلقة بالجيل الخامس، وشبكات الألياف الضوئية ذات السرعات العالية، وتكنولوجيات الذكاء الاصطناعي، وانترنت الأشياء، وسلاسل الكتل، وغيرها - وأن تحديث البنى التحتية التي توفرها هذه الشركات سيكون لها الأثر الأكبر على زيادة الاستثمار والتوظيف والانتاجية من خلال زيادة انتشارها واستخدامها من قبل المواطنين أو على المستوى التجاري وفي جميع محافظات المملكة، وبما يتسق مع الاستراتيجية الوطنية للتحول الرقمي والتي اعتبرت أن تحسين البنى التحتية الرقمية هي الممًكن الأول لتنفيذ هذه الاستراتيجية وضمان نجاحها.

وأضاف السرحان في لقائه مع الشركات أن قطاع الاتصالات الأردني قد شهد خلال العقدين الماضيين تطوراً ملحوظاً من ناحية الانتشار وجودة الخدمات المقدمة ومعقولية الأسعار، وأن القطاع قد لعب دوراً محورياً في إدامة الخدمات الأساسية خلال مرحلة جائحة كوفيد الأخيرة بما يتعلق بالتعلم عن بعد، والمنصات الرقمية الصحية، وخدمات التوصيل، ومراكز الاتصال، مشدداً على أن المرحلة المُقبلة تتطلب تكاتف الجهود من قبل الشركات والحكومة لتحويل التحديات إلى فرص، والتركيز من جانب آخر على دعم الشركات الناشئة والريادية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتكون طرفاً في معادلة النجاح ولزيادة الخيارات المقدمة للمواطن من خدمات الاتصالات.

بدوره رحب الرئيس التنفيذي لشركة زين فهد الجاسم برئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات المهندس بسام فاضل السرحان، وأكد الجاسم على اعتزاز شركة زين بالشراكة الاستراتيجية مع الهيئة، وثمن دورها في تنظيم القطاع وتهيئة الظروف المناسبة للاستثمار في هذا القطاع المهم والحيوي، وقال الجاسم: إننا على ثقة من أن الإدارة الجديدة للهيئة ستكون على قدر المسؤولية للنهوض بالقطاع وتذليل أي معيقات تواجه شركات الاتصالات في سبيل تقديم خدمات ذات جودة عالية للمواطنين ونشرها في مختلف مناطق ومحافظات المملكة، مؤكداً استعداد شركة زين للتعاون بكل إمكانياتها لإنجاح جهود الهيئة في هذا المجال وضمان شراكة بناءة ومثمرة بين الطرفين.

من جانبه أكد الرئيس التنفيذي لأورنج الأردن، تيري ماريني، على أهمية تعزيز التعاون ما بين الهيئة ومشغلي الاتصالات لما يخدم مصلحة جميع الاطراف، قائلاً ان ما يعانيه القطاع يحتاج إلى اتخاذ قرارات سريعه تطبق على أرض الواقع وتعود بالنفع على جميع الاطراف ذوي العلاقة.

وخلال الزيارة تحدث ماريني عن العلاقة التشاركية التي تجمع المشغلين بالهيئة من أجل الارتقاء بالحلول الرقمية وتعزيز مساهمة القطاع في الاقتصاد الوطني، لافتاً إلى أن التطورات النوعية التي حققتها الشركة نابع من التزامها بواجباتها كمزوّد رقمي رائد ومسؤول، مؤكدا على مواصلة جهودها في مجال تطوير خدمات الاتصالات والتكنولوجيا وتقديم الأفضل.

هذا وحضر اللقاء من أورنج الأردن نائب الرئيس التنفيذي/ المدير التنفيذي للمالية والاستراتيجية، رسلان ديرانية، المدير التنفيذي للشؤون القانونية، التنظيمية، المصادر والتزويد/ المدير التنفيذي للموارد البشرية، الدكتور إبراهيم حرب والمدير التنفيذي للقطاع المؤسسي والشركات، المهندس سامي سميرات.

وهنأ الرئيس التنفيذي لشركة أمنية، زياد شطارة، السيد بسّام السرحان على توليه منصب رئيس مجلس إدارة مفوَّضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، متمنياً له التوفيق في مهمته الجديدة.

وأعرب شطارة عن أمله في مواصلة التعاون المشترك بين شركة أمنية وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات وبما يحقق المصلحة العامة لقطاع الاتصالات والمواطنين، مشيراً إلى الدور التنظيمي الهام الذي تقوم به الهيئة في تطوير القطاع والارتقاء به، وتوفير الحماية العادلة بين مقدمي الخدمات.